27 - نوفمبر - 2021م

‎خالد بن محمد بن زايد يفتتح قاعة التداول في المقر الجديد لسوق أبوظبي للأوراق المالية

– سموه يسلط الضوء على أهمية نمو سوق أبوظبي للأرواق المالية كونه محركا
للتمويل المستدام والتنويع الاقتصادي.
– القاعة الجديدة مزودة بأحدث التقنيات ومنصة تخدم جميع شرائح
المتعاملين تحت سقف واحد.
………………………………………….
أبوظبي في 30 سبتمبر / وام / افتتح سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل
نهيان، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي
قاعة تداول سوق أبوظبي للأوراق المالية مدشنا مقره الرئيسي الجديد،
استعدادا لمرحلة جديدة من توسع أحد أسرع الأسواق الإقليمية نموا.
وخلال الافتتاح، سلط سموه الضوء على أهمية نمو سوق أبوظبي للأرواق
المالية، كونه محركا للتمويل المستدام والتنويع الاقتصادي.
وتزامن افتتاح قاعة التداول في المقر الجديد مع إطلاق العلامة
التجارية الجديدة لسوق أبوظبي للأوراق المالية، لتعزز تطلعات السوق في
المضي قدما لتحقيق استراتيجيته ADX One والتي تهدف إلى تعزيز مستويات
السيولة ومضاعفة قيمته السوقية خلال السنوات الثلاث المقبلة.
ويتحقق ذلك من خلال 22 مشروعا استراتيجيا والمزيد من عمليات الإدراج،
بالإضافة إلى رفع كفاءة آليات الحوكمة المؤسسية وتقديم محفظة جديدة من
المنتجات والخدمات التي تلبي متطلبات واحتياجات المصدرين والمستثمرين
الدوليين.
وخلال الحفل، وبحضور كبار المسؤولين من السوق والشركاء تم عرض فيلم
ترويجي يستعرض جهود سوق أبوظبي للأوراق المالية المبذولة في تلبية
متطلبات شريحة عريضة من العملاء والمساهمين، من خلال تعزيز جاذبية السوق
أمام الاستثمارات ورؤوس الأموال الدولية وتأكيد مكانته مركزا لحلول
التكنولوجيا المبتكرة وبوابة بارزة للتمويل المستدام.
وفي هذه المناسبة، قال معالي محمد علي الشرفاء الحمادي، رئيس مجلس
إدارة سوق أبوظبي للأوراق المالية: اليوم، يواصل سوق أبوظبي للأوراق
المالية مسيرة إنجازاته الباعثة على الفخر، عقب مرور 20 عاما من تأسيسه،
معلنا دخول مرحلة جديدة من النمو جاءت تكليلا لسلسلة من النجاحات
النوعية التي شملت ارتفاع قيمته السوقية وإطلاق حزمة جديدة من المنتجات
والخدمات أكثر تطورا بالإضافة إلى جذب عمليات إدراج قوية. وتؤكد العلامة
التجارية الجديدة للسوق مكانته المرموقة اليوم باعتباره ثاني أكبر سوق
في المنطقة من حيث القيمة السوقية، كما أن المقر الجديد يوفر منصة من
الطراز العصري للمضي قدما في تحقيق الأهداف الطموحة لاستراتيجية نمو
السوق، بما يدعم رؤية حكومة أبوظبي للاعتماد على اقتصاد متنوع بالكامل.
من جانبه، قال سعيد حمد الظاهري، الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي
للأوراق المالية: نحن سعداء بافتتاح قاعة التداول الجديدة، خاصة وأن
هذه الخطوة تأتي في إطار جهودنا المستمرة لمواصلة زخم نجاحاتنا
باعتبارنا سوقا مزدهرا يمضي بوتيرة نمو متسارعة. كما أن تصميم ومفهوم
قاعة التداول يتماشى مع مساعي سوق أبوظبي للأوراق المالية الرامية إلى
تطوير بنية تحتية متطورة وإيجاد حلول مبتكرة تواكب تطلعات السوق المالي.
أما الشعار الجديد، بأسلوبه وملامحه المتميزة، فيجسد دور السوق الريادي
حلقة وصل بين أسواق رؤوس الأموال الإقليمية والعالمية. وتتجلى كل هذه
التفاصيل في مقرنا الجديد بشكل عام، الذي يحتضن مجموعة من أحدث التقنيات
في القطاع، مقدما بذلك تجربة سلسلة تخاطب تطلعات كافة الأطراف التي
تتطلع إلى الاستثمار أو إدراج أسهمها في سوق أبوظبي للأوراق المالية.
– مل –

شاهد أيضاً

ضبط 1.3 طن مواد مخدرة مدفونة في دبي استعداداً لتوزيعها عبر «السوشيال ميديا»

ضبطت الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في دبي، مواقع مخدرات ومؤثرات عقلية مدفونة ومخبأة، بلغ وزنها …