27 - يوليو - 2021م

حصة بوحميد تشهد ورش المهارات السريرية الأساسية للمتطوع المساعد للطاقم الطبي

دبي في 22 يونيو/ وام / شهدت معالي حصة بنت عيسى بو حميد وزيرة تنمية
المجتمع ورش المهارات السريرية الأساسية التي نظمتها جامعة الإمارات في
إطار دورها الداعم للمبادرة التطوعية المتطوع المساعد للطاقم الطبي.
يأتي ذلك ضمن مشاركة الجامعة في المبادرة الوطنية لتدريب المتطوعين
المتخصصين لدعم الكادر الطبي والتمريضي على مستوى الدولة والتي تعد
واحدة من الفرص التطوعية التي تستهدف المواطنين والمقيمين تحت مظلة
الحملة الوطنية الإمارات تتطوع لمساندة الجهود الميدانية للتصدي
لتداعيات فيروس كوفيد 19.
كما شهد معالي سعيد أحمد غباش الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات الورش التي
عقدت في رحاب كلية الطب والعلوم الصحية بحضور الدكتور غالب علي البريكي
مدير الجامعة بالإنابة وممثلين عن الشركاء الاستراتيجيين والجهات
الحكومية في الدولة ومؤسسة الإمارات وعدد من أعضاء الهيئة التدريسية
بجامعة الإمارات والمتطوعين المشاركين من مختلف إمارات الدولة.
وأكدت معالي وزيرة تنمية المجتمع أهمية عقد هذا البرنامج التدريبي
للمتطوعين للمساعدة في الحفاظ على سلامة مجتمع دولة الإمارات العربية
المتحدة باعتبار أن الدورات التدريبية ليست مهمة تطوعية عابرة بل فكرة
تخصصية مستدامة للقيام بمسؤوليات وطنية لدعم الطواقم الطبية لمواجهة هذا
الفيروس حتى ينعم المواطن والمقيم بالأمن والآمان.
وقالت : إننا على ثقة بقدراتكم ومهاراتكم وتحملكم لهذه المسؤولية
الوطنية للقيام بهذا الدور ..فالوزارة وبالتعاون مع جامعة الإمارات تعمل
على تعزيز جهود إنجاح هذه الورش والدورات التدريبية المتخصصة لتأهيل
المتطوعين من مواطنين ومقيمين بالتعاون مع وزارة الصحة ووقاية المجتمع
والجهات الحكومية والمؤسسات المعنية للقيام بهذا الدور بالشكل الأمثل
والآمن.
وأضافت أن هذه الموارد البشرية المؤهلة والمدربة ستكون على أعلى مستوى
وهي إضافة حقيقية لكوادرنا الوطنية الطبية في مختلف إمارات
الدولة..مقدمة الشكر لجامعة الإمارات على دورها الريادي والوطني
والإيجابي ومساهمتها الفاعلة في تعزيز جهود الدولة لحماية المجتمع من
تأثير جائحة كورونا.
من جانبه أكد معالي سعيد أحمد غباش على أهمية التعاون الإيجابي مع
المؤسسات الحكومية والشركاء الاستراتيجيين في تنفيذ هذا البرنامج الوطني
والورش التدريبية المتخصصة لتعزيز مهارات كوادرنا الوطنية المشاركة في
حماية المجتمع عبر مركز التدريب والمحاكاة الطبية في كلية الطب والعلوم
الصحية بجامعة الإمارات.
وخلال الورش استعرض الدكتور علي الفزاري مدير مركز التدريب والمحاكاة
الطبية عدة محاور ومحطات تدريبية مختلفة للمتطوعين من أبرزها فرز وتقييم
المريض وأخذ العلامات الحيوية والإسعافات الأولية والإنعاش القلبي.
كما استعرض عبر تقنية الفيديو عن بعد مع المشاركين أهمية التواصل الفاعل
مع المصابين بفيروس كورونا وكذلك مهارات التواصل الفعال مع المتطوعين
والأطقم الطبية ومهارات الوقاية من عدوى كوفيد 19 وكيفية التعامل مع
النفايات الطبية ومهارات عمل المسوحات الطبية من خلال الدمية الذكية
جانو وغيرها العديد من المهارات الطبية والإدارية والفنية.
ويسعى مركز التدريب والمحاكاة الطبية في جامعة الإمارات إلى أن يكون
منصة علمية وتدريبية تطبيقية في خدمة مجتمع دولة الإمارات عن طريق
العديد من الورش والدورات التدريبية الميدانية المتخصصة والفنية للحصول
على نتائج التدريب الميداني ومنها تحسين رجع الصدى وتطوير برامج التدريب
المستقبلية للمتطوعين في الدولة بما يعزز مهارات الأفراد المكتسبة في
المجتمع للمستقبل في مواجهة أزمات وتحديات طبية أخرى.

شاهد أيضاً

عجمان توقف العمل بخدمة دفع رسوم المواقف باستخدام أجهزة الدفع التقليدية

أعلنت دائرة البلدية والتخطيط بعجمان عن تحويل خدمة دفع رسوم المواقف لخدمة ذكية، بنسبة 100 …