25 - نوفمبر - 2020م

تصريح صادم لـ «الصحة العالمية» يظهر تسترها على الصين بشأن ظهور كورونا

عادت مجدداً إلى الأضواء الفرضية التي تقول إن منظمة الصحة العالمية تكتمت على انتشار فيروس كورونا بعد تستّر الصين أيضاً لفترة طويلة على ظهوره.

حيث غيرت منظمة الصحة أقوالها فيما يتعلق بتعامل الحكومة الصينية مع فيروس كورونا، وعدلت جدولها الزمني عبر موقعها الرسمي، لتكشف أنها سمعت عن تفشي الفيروس المستجد من الإنترنت ووسائل الإعلام، وليس من المسؤولين الصينيين كما أصرت في بداية انتشار الجائحة.

وبحسب موقع العربية، فقد تم إجراء التعديلات على موقع منظمة الصحة العالمية على الإنترنت في 29 يونيو، ما يعيد الحديث عن أن الصين تستّرت لفترة طويلة على ظهور الفيروس، وأن المنظمة تكتمت على ذلك.

وتقول المنظمة، في تعديلاتها الجديدة، إنه في 31 ديسمبر 2019 وجد مكتب المنظمة في الصين بيانًا إعلاميًا صدر عن لجنة الصحة لبلدية ووهان على موقعها على الإنترنت بشأن حالات الالتهاب الرئوي الفيروسي في ووهان، وإنها رصدت أيضًا تقارير إخبارية باللغة الصينية، حول نفس المجموعة من الحالات في ووهان المصابة بالتهاب رئوي لسبب غير معروف، وهذا من أخطر المنظمة بهذه العدوى.

وذكرت المنظمة في بيان نشر على وسائل الإعلام أن الجدول الزمني الجديد يعطي المزيد من التفاصيل بشأن الأيام الأولى للأزمة المتفاقمة التي أودت منذ ذلك الحين بحياة أكثر من نصف مليون شخص.

شاهد أيضاً

نجاحات مستمرة للمرأة الإماراتية تتوجها بدور القاسمي وسارة الأميري

حمل هذا الأسبوع المزيد من الأخبار المشرفة للمرأة الإماراتية بمواصلة التألق والتميز وحصد النجاحات على …