14 - أغسطس - 2022م

بين لقاء مأمول وواقع نعيشه اليوم.. ما قصة هذه الصورة الشهيرة للمغفور له الشيخ زايد طيّب الله ثراه؟

صورة مفعمة بواقعنا المتقدّم ومستقبلنا الوافر بالأمل والطموح

عمرها أكثر من 45 عاماً.. فماذا تعرف عنها؟

تعود لعام 1974، عندما استقبل المغفور له الشيخ زايد طيّب الله ثراه فريق وكالة ناسا الأميركية

وهو الفريق الذي أطلق رحلة أبولو إلى سطح القمر، وشمل 3 رواد فضاء أمريكيين

بالإضافة إلى الدكتور المصري فاروق الباز الذي كان يعمل مديراً للمتحف الأمريكي الوطني لرحلات الفضاء آن ذاك

والذي يؤكد حتى اليوم اهتمام الشيخ زايد بعلوم الفضاء مبكراً في محاضرة من الأرض إلى القمر لمجلس طلبة الجامعات والكليات بشرطة دبي

وبأيدي عيال زايد، أصبح حلم الفضاء واقعاً نتيجة لتلك الرؤية الثاقبة!

فخورون بالتقدم الهائل في علوم الفضاء، طموحون للمزيد من الإنجازات والتقدم!

شاهد أيضاً

«التوطين» تعرف طلبة والخريجين بفرص العمل في القطاع الصحي

نظمت وزارة الموارد البشرية والتوطين، جلسة افتراضية للطلبة والخريجين، لتعريفهم بأهمية العمل في القطاع الخاص، …